إصابة جنديين صهاينة واختطاف سلاح أحدهما عقب دخولهما الى جنين وأجهزة السلطة الفلسطينية تقوم بإعادتهم للأحتلال

عاصمة الشتاتwait... مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 12 فبراير 2018 - 3:41 مساءً
إصابة جنديين صهاينة واختطاف سلاح أحدهما عقب دخولهما الى جنين وأجهزة السلطة الفلسطينية تقوم بإعادتهم للأحتلال
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

تمكّن الشبان في جنين من اختطاف سلاح أحد جنود الاحتلال عقب دخول مركبتهما، عبر معبر الجلمة قرب جنين.

وذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية، أن الجنديين أصيبا بجروحٍ وتم اختطاف سلاح أحد الجنديين، عقب دخولهما مدينة جنين عن “طريق الخطأ”.

وأكدت أن مواجهات اندلعت تخللها إلقاء الحجارة أدت الى إصابة جندييْن إسرائيلييْن جندي ومجندة تم نقلهما لتلقي العلاج الطّبيّ في المستشفى، مشيرةً الى أنهما أصيبا بجراح خفيفة بعد تعرضهما للضرب من قبل شبان فلسطينيين.

وأوضحت العاشرة، أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية سلمت جنديا ومجندة اسرائيليين على معبر الجلمة دخلا مدينة جنين عن طريق الخطأ، حيث خرجت السيارة من المدينة بتنسيق من السلطة الفلسطينية.

الحادث كما وصفه أمير بوخبوط المراسل العسكري لموقع واللا العبري، بدأ عندما دخل جيب عسكري إسرائيلي مدينة جنين، فهاجمه الشبان الفلسطينيون بالحجارة وقام أحدهم بفتح باب الجيب وضرب الجندي والمجندة، وسرقة قطعة سلاح والفرار من المكان.

وقال بوخبوط: “عند سماع أفراد الشرطة الفلسطينية بالحادث هرفت قوة من الشرطة الى المكان وقاموا بحماية الجنود والدفاع عنهم وتأمين نقلهم وتسليمهم إلى الإدارة المدنية”.

#عاجل: شبان فلسطينيون يغتنمون سلاحاً من مركبة جنديين صهاينة بعد دخولهما مدينة جنين والأجهزة الأمنية الفلسطينية قامت بتسل…

Publié par ‎عاصمة الشتات عين الحلوة‎ sur lundi 12 février 2018

#عاجل بالصور.. اصابة جندي ومجندة من جيش الاحتلال اثر تعرضهما للضرب على يد شبان فلسطينيين بعد دخولهما مدينة جنين قبل قليل والأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية قامت بتسليم الجنديين للأحتلال

Publié par ‎عاصمة الشتات عين الحلوة‎ sur lundi 12 février 2018

اصابة مجندة صهيونية وجندي اخر من جيش الاحتلال اثر تعرضهما للضرب على يد شبان فلسطينيين بعد دخولهما عن طريق الخطأ الى مدينة جنين قبل قليل واغتنام سلاحهما

Publié par ‎عاصمة الشتات عين الحلوة‎ sur lundi 12 février 2018

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر
2018-02-12 2018-02-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أدخل الرمز التالي *

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع عاصمة الشتات - وهي تعبر عن رأي كاتبها حصرياً.

عاصمة الشتات