الاحتلال: سلاح الأعراس قد يُستخدم ضدنا والخشية الكبرى من الخليل

عاصمة الشتاتwait... مشاهدةآخر تحديث : الأحد 16 ديسمبر 2018 - 12:03 مساءً
الاحتلال: سلاح الأعراس قد يُستخدم ضدنا والخشية الكبرى من الخليل
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، أن جيش الاحتلال أرسل المزيد من القوات إلى مدينة الخليل في أعقاب العمليات الأخيرة برام الله، ونفذت عشرات الاعتقالات في المدينة خلال الأيام الماضية خشية تنفيذ عمليات إطلاق نار تجاه جنود جيش الاحتلال والمستوطنين.

وأضافت الصحيفة أن قوة من جيش الاحتلال اعتقلت يوم الجمعة الماضي فلسطينيين عثر بحوزتهما على سلاحين في مركبة، كانا يقودانها قرب المسجد الإبراهيمي في الخليل ومنازل المستوطنين في محيطه.

وبحسب “يديعوت أحرونوت” فإن قطعتي سلاح من نوع (M16) وسلاح آخر من نوع “عوزي”، وجرى اعتقال الشابين وتحويلهما للتحقيق لمعرفة إن كانا يخططان لتنفيذ عملية فدائية بالخليل التي تعرف أنها معقل حركة “حماس” بالضفة، ولا سيما أنها لم تنضم إلى رام الله في سلسلة العمليات الأخيرة.

ووفقًا للصحيفة فإنّ المستويات الأمنية في الاحتلال تخشى من الخلايا المحلية في المدن الفلسطينية، حيث تضم هذه الخلايا عنصرين أو ثلاثة، وتقوم بالحصول على سلاح وتنفيذ عملية تجاه الاحتلال ومستوطنيه في مدن الضفة.

ويقول أحد ضباط لواء “جولاني” المتواجدين في مدينة الخليل إن الفلسطينيين يستعملون السلاح اليوم في إطلاق النار بالأعراس وغداً قد ينتقل لتجار السلاح وسيصل لتنفيذ عملية بعد الغد، وأضاف الضابط في حديثه مع الصحيفة أن الجنود تلقوا تعليمات مؤخراً للتواجد بأعلى جهوزية واستعداد خشية تنفيذ عمليات أخرى، وأن العمليات قد تصل إلى هنا في أي وقت دون سابق إنذار.

.

.

.

ترجمات عبرية- قُدس الإخبارية:

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر
2018-12-16 2018-12-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أدخل الرمز التالي *

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع عاصمة الشتات - وهي تعبر عن رأي كاتبها حصرياً.

عاصمة الشتات