بيان توضيحي من لجنة الآبار في مخيم عين الحلوة حول مشكلة التلوث

عاصمة الشتاتwait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 28 سبتمبر 2019 - 11:31 صباحًا
بيان توضيحي من لجنة الآبار في مخيم عين الحلوة حول مشكلة التلوث
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

بيان توضيحي من لجنة الآبار، حول مشكلة التلوث التي ظهرت مؤخراً بعد الفحوصات المخبرية الدورية التي أجرتها الأنروا وظهرت فيها نسبت تلوث عالية بسبب دخول مياة الصرف الصحي، إما على الشبكة الرئسية أو مياه بئر المرشد

يهمنا أن نؤكد أن الأمر تم متابعته من اللحظات الأولى من قبل الأنروا ولجنة الآبار واللجان الشعبية، وتم إغلاق البئر وأخذ عينات جديدة من البئر ، وبعد يومين ظهرت نتيجة الفحوصات بسلامة البئر ، وأن المشكلة في شبكة المياه الدائرية التي تزود المخيم ، وبناءاً عليه تم تشغيل البئر ولم يتم معرفة سبب التلوث في الشبكة الرئيسية للمخيم ، أي لم يتم معالجة مشكلة التلوث الموجودة في الشبكة ، لأن كل الفحوصات التي أجريت للآبار تظهر سلامة الآبار

يجب أخذ بعض الإجراءات الوقائية لسلامة الشبكة


1- فصل شبكة المياه التي تزود جبل الحليب من مفرق المرشد حتى درب السيم، وإزالة كل التعديات على الشبكة الرئيسية وتزويد هذه المنطقة من أماكن محددة واتباع إجراءات السلامة .


2- معالجة مشكلة مياه الصرف الصحي وخطوط المياه القديمة الموصولة بالشبكة التي تزود منطقة جبل الحليب .
3 – يجب حماية بئر المرشد باتخذ إجراءات السلامة من التلوث الحاصل في البئر بتغيير كل القطع الميكانيكية القديمة وتركيب قطع جديدة واضافة عليها بعض القطع الضرويرية مثل الشيك فالف .


4- يجب وضع قطع الشيك فالف على كل الآبار حتى لا تتلوث .


5- يجب مراقبة وزيارة كل الآبار وفصل اي شبكة قديمة إن كان هناك بعض الآبار تعمل على الشبكة بشكل نهائي .


6- يهمنا أن نؤكد أن تشغيل الآبار من مسؤولية لجنة الآبار ، أما مسؤولية سلامة الآبار والشبكة فهي تقع على عاتق الأنروا واللجان الشعبية.


وأخيراً نعلمكم أن المياه التي تضخ الآن لتنظيف الشبكة من المياه الملوثة نسبة الكلور فيها نسبة عالية لا تصلح للشرب وتصلح للإستعمال المنزلي .

لجنة الآبار في عين الحلوة وقد شاركنا في هذا الأمر لجنة القاطع الخامس لجنة القاطع الرابع لجنة سوق الخضار لجنة حي الصحون
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر
2019-09-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أدخل الرمز التالي *

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع عاصمة الشتات - وهي تعبر عن رأي كاتبها حصرياً.

عاصمة الشتات