بيان صادر عن لجنة المتابعة لأحداث مخيم الرشيدية، والمكلفة من كافة فصائل العمل الوطني في منطقة صور

عاصمة الشتاتwait... مشاهدةآخر تحديث : الثلاثاء 7 أغسطس 2018 - 3:36 مساءً
بيان صادر عن لجنة المتابعة لأحداث مخيم الرشيدية، والمكلفة من كافة فصائل العمل الوطني في منطقة صور
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن لجنة المتابعة لأحداث مخيم الرشيدية، والمكلفة من كافة فصائل العمل الوطني في منطقة صور

يا جماهير شعبنا الفلسطيني الصابر في مخيم الرشيدية، بعد الأحداث الأمنية الأخيرة التي شهدها المخيم، وإيماناً منا وحرصاً على أمن واستقرار مخيمنا، قام الغيورين على المخيم وأهله بعدة خطوات تنسيقية على أرض الواقع من أجل حماية مخيمنا والتخلص من الظواهر السلبية فيه، لذا فإننا نؤكد على التالي:

أولاً: نشكر القوة الأمنية على الجهد المتواصل الذي بذلته من أجل المحافظة على أمن مخيم الرشيدية واستقراره، ونؤكد على إعطاء القوة الأمنية الغطاء من قبل كافة الفصائل والفعاليات، لإلقاء القبض على كافة المتورطين بزعزعة أمن المخيم..

ثانياً: نقدر عالياً الجهود المبذولة والمنسقة بين حركتي فتح وحماس وكل الفصائل الفلسطينية ورابطة علماء فلسطين وكل العلماء والفعاليات في المخيم، الذين عملوا معاً وبروح وطنية عالية من أجل المحافظة على أمن المخيم واستقراره ومنع تكريس حالة من الفوضى والاضطراب في المخيم..

ثالثاً: نؤكد لشعبنا الصابر في المخيم على أننا جميعاً في خندقٍ واحدٍ ضد مروجي الفتنة بين أهل الوطن الواحد، وهمنا جميعاً تحقيق الأمن والأمان لشعبنا وأهلنا، لذا فإننا ندعو إلى عدم الالتفات إلى الأخبار التحريضية على مواقع التواصل الاجتماعي، لأنها لا تخدم إلا العدو الصهيوني والمتربصين لشعبنا وتضحياته.

رابعاً: نؤكد لشعبنا وأهلنا أننا على العهد والوعد وسنواصل العمل بشكلٍ جادٍ من أجل اجتثاث كافة الظواهر المسيئة لشعبنا وتضحياته، ومستمرون في تسليم كل المطلوبين والمتورطين في العبث بأمن واستقرار المخيم.

لجنة المتابعة، مخيم الرشيدية ٢٠١٨/٠٨/٠٧ م

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر
2018-08-07 2018-08-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أدخل الرمز التالي *

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع عاصمة الشتات - وهي تعبر عن رأي كاتبها حصرياً.

عاصمة الشتات