بيان هام صادر عن الحراك الشعبي في مخيم نهرالبارد

الشتات
عاصمة الشتات20 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
بيان هام صادر عن الحراك الشعبي في مخيم نهرالبارد
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

19 كانون الأول 2018

لقد صدر البيان يوم أمس عن الفصائل الفلسطينية وائمة المساجد والحراكات والمجتمع المدني وهو بيان تم الإجماع عليه، واليوم صدر بيان عن القيادة السياسية في الشمال يناقض البيان الأول.

غير ذلك، فقد بدا الدس ضد التحرك الشعبي لأصحاب الحق بافتراءات ليس لها أساس والضغط على النشطاء لثنيهم عن المطالبة بالحقوق. ان الحراك الشعبي إذ يتفهم إشعال الدواليب في الساعات الاولى بعد وفاة الطفل، إلا أن إرسال الأطفال مع البنزين لإشعال الدواليب بهدف التشويش على التحرك هو عمل مدان من قبل الحراك الشعبي، ومن يقف وراء ذلك هو دون شك عدو لنا.

ان المطلب الوحيد الذي رفعه الحراك الشعبي أثناء اللقاء يوم أمس هو توكيل القيادة السياسية في لبنان بمتابعة قضايا مخيم نهرالبارد وقد تم صياغة مطلبنا في البيان كما يلي: “2-مطالبة القيادة السياسية في لبنان بعقد اجتماع فوري وطارىء لبحث أزمة مخيم نهر البارد بكل تفاصيلها وتداعياتها واطلاع الرأي العام بمقرراتها.” كما دعم الحراك الشعبي بقية المطالب الواردة في البيان المرفف نصه أدناه.

ان الحراك الشعبي في مخيم نهرالبارد لن يرضخ للفساد وهو ملتزم بالبيان المشترك بنصه ولا صحة للاقوايل التي تخالف هذا النص. ويعلن الإستمرار بالتحرك كما تم الإتفاق عليه ويطالب القيادة السياسية بالقيام بدورها بمتابعة القضايا المحقة لأهلنا في مخيم نهرالبارد كما في بقية مخيماتنا في لبنان.

كما وندعو أبناء شعبنا لعدم الرضوخ للضغوط ومتابعة طرح قضاياهم المحقة بالطرق القانونية والسلمية، وأن نبقى تحت سقف القانون. لقد وصلنا إلى قمة الأزمة على صعيد خدمات الأونروا وحقوقنا. شعبنا يجوع ويعاني المرض والبطالة مع إنعدام فرص العمل.

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية والأئمة والخطباء والحراكات الشعبية والمدنية والاعلامية

يا أبناء شعبنا العظيم:

إثر الحدث الأليم والذي أصاب أهالي مخيم نهر البارد، والذي أودى بحياة الطفل محمد مجدي وهبه بعد معاناته مع المرض وتقاعس الاونروا عن تأمين سرير في قسم متخصص بحالة الطفل.

تداعت الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية والأئمة والخطباء والحراكات الشعبية والمدنية والإعلامية لاجتماع طارىء وصدر عن المجتمعين المقررات التالية :

1-استمرار الاعتصام والإضراب المفتوح في كل مؤسسات الاونروا باستثناء قسمي الصحة والأعمار.

2-مطالبة القيادة السياسية في لبنان بعقد اجتماع فوري وطارىء لبحث أزمة مخيم نهر البارد بكل تفاصيلها وتداعياتها واطلاع الرأي العام بمقرراتها.

3-المطالبة بتشكيل لجنة تحقيق في المأساة وإعلان النتائج ومحاسبة كل من تثبت مسؤوليته فيما حصل للطفل.

4-مطالبة الاونروا برفع التغطية المالية للاستشفاء وزيادة عدد الأسرة للحالات الطارئة والمستعصية، كما ورفع مستوى ونوعية الخدمات الطبية المقدمة لشعبنا.

5-المطالبة بتطوير وتوسيع مركز الهلال الأحمر الفلسطيني في مخيم نهر البارد ليصبح مستشفى قادرا على إستقبال حالات الطوارئ والعناية المركزة والخاصة والولادات بأسرع وقت ممكن.

توجه المجتمعون بأحر التعازي لذوي الطفل محمد مجدي وهبه سائلين الله تعالى أن يلهمهم الصبر والسلوان.

كما وتوجهوا بالشكر والتحية لكل الشارع اللبناني الذي تعاطف وتضامن مع الطفل محمد ومع عموم أبناء شعبنا، والشكر موصول لكل أبناء مخيمنا الذي نزلوا إلى الأرض، كما وفي بقية المخيمات..

الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية والأئمة والخطباء والحراكات الشعبية والمدنية والإعلامية في مخيم نهر البارد
18/12/2018

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أدخل الرمز التالي *

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.