قيادة حركة فتح تزور رئيس بلدية المروانية لمعالجة قضية الاعتداء على الشاب ربيع الشعبي

الشتات
عاصمة الشتات3 نوفمبر 2014آخر تحديث : منذ 6 سنوات
قيادة حركة فتح تزور رئيس بلدية المروانية لمعالجة قضية الاعتداء على الشاب ربيع الشعبي
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

عقد اجتماع بين حركة فتح ومسؤول امن حركة امل في الزهراني ورئيس بلدية المروانية الحاج ابو حسن حجازي , لمعالجة قضية الاعتداء على الشاب ربيع الشعبي بحضور امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا العميد ماهر شبايطة ومسؤول اعلام حركة فتح في منطقة صور ومسؤول اللجنة الشعبية في عدلون البيسارية محمد بقاعي في مقر بلدية المروانية وبحضور الشاب المعتدى عليه ربيع الشعبي بعد ترحيب من الحاج ابو حسن حجازي لقيادة حركة فتح وللشاب ربيع اكد على العلاقة الاخوية بين الشعبين اللبناني والفلسطيني مؤكدا اننا في حركة امل نقف مع ابناء شعبنا الفلسطيني من اجل تحريرفلسطين ونستذكر ماقال سماحة الامام الصدر موسى الصدر عندما قال بجبتي وعمامتي ساحمي الثورة الفلسطينية .

واكد ان ما تعرض له الشاب ربيع الشعبي هو عمل جبان ومرفوض ومستنكر ونحن في حركة الامل سنتابع هذه القضية حتى ينالو جزائهم على ماارتكبوه من فعل مدان .

وبدوره اكد شبايطة على العلامة التاريخية بين الشعبين اللبناني والفلسطيني قائلا اننا نشكر جهودكم في معالجة هذه القضية وهذا ليس غريب عليكم انتم اللذين فتحتم لنا الصدر قبل الدور نحن ابناء فلسطين وحركة فتح سنكون حريصين معكم من اجل حماية السلم الاهلي في لبنان لان سلمكم وامنكم له علاقة بالاستقرار وامن مخيماتنا ولن تكون بوصلتنا الا الى فلسطين .

بدوره اكد محمد بقاعي على العلاقة التاريخية بين شعبين اللبناني والفلسطيني وبصفتي مسوول اللجنة الشعبية في عدلون البيسارية نثمن الدور اﻻيجابي لقيادة حركة امل الذين منذ ان علموا بما حصل الشاب ربيع شكلت لجنة تحقيق لمتابعة هذا الحادث ومحاسبة الفاعلين وهذا ما عهدناكم عليه في منطقة الزهراني وكما اوجه الشكر لقيادة حركة فتح على مستوى الساحة واﻻقليم وقيادة منطقة صيدا وصور ومسوول اللجان الشعبية لمنطقة صور لمتابعتهم هذا القضية بهتمام من اجل عدم تكرار مثل هذا الحادث وخلال هذا اللقاء وجه الشاب ربيع الشعبي الشكر للقيادة حركة فتح وللقيادة حركة الامل ولجميع من تواصل معه لمعالجة هذه القضية قائلا انني اعتبر ماسمعته من كلام ايجابي من جميع الاطراف ومن رئيس بلدية المروانية ومسؤول امن حركة امل في منطقة الزهراني انه قد وصلني حقي بعد ما سمعته وبعد التعهد بمحاسبة ومعاقبة الفاعلين وبالختام اكد الجميع ان ما حدث هو اشكال فردية ليس الا ,كما اكد الجميع على متابعة جميع القضايا التي تخدم امن واستقرار الجميع حتى لاتتكرر ماحصل وهنا مرة اخرى اكد الجميع على علاقة الاخوية بين الشعبين اللبناني و الفلسطيني وخصوصا بين ابناء الجنوب وابناء فلسطين وسنبقى جنبا الى جنب حتى تحرير فلسطين.
 

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أدخل الرمز التالي *

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.