لدي حلم بأن أتحرر من تهمة ” فلسطيني “

مقالات
عاصمة الشتات20 فبراير 2015آخر تحديث : منذ 6 سنوات
لدي حلم بأن أتحرر من تهمة ” فلسطيني “
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

 عبير ابو جميع

 

 

شرد أجداد آبائي من عشرات السنين وما زلت أحاكم كوني "فلسطيني "

لا يحق لي سوى أن أرضى وأخضع ، لا أتكلم لا أسمع لأني " فلسطيني "

إلى متى سننتظر البراءة من هذه التهمة ؟!…

أكثر من ستين عاما ونحن نعيش على الأراضي اللبنانية وما زلنا نفتقد لأبسط حقوقنا …

بين الماضي والحاضر والمستقبل لا جديد ….

مئات من الشباب تنطفئ قبل أن تضيء..

" الفلسطيني " لا يحق له السفر .. لا يحق له العمل .. لا يحق له التملك ..

وربما لا يحق له العيش لأنه " فلسطيني "

إلى متى سيزرعون بذور العنف و الإرهاب ، ويحكمون ارتوائها بمياه الظلم والتمييز ؟؟..

إلى متى سنقبع تحت ظلال القهر والإذلال ، ويقولون : اصبر .. لأنك " فلسطيني "

سأقاوم .. وأحاول .. وأسعى لإثبات هويتي .. لأني أفتخر بأني " فلسطيني "

وسأكون يوما ما أريد لكني سأبقى " فلسطيني "

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أدخل الرمز التالي *

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.