هل اعتقل منفذ عملية قتل الضابط في جيش الاحتلال قرب الخليل؟

2014-06-23T04:06:00+03:00
2016-06-07T01:21:44+03:00
الشتات
عاصمة الشتات23 يونيو 2014آخر تحديث : منذ 6 سنوات
هل اعتقل منفذ عملية قتل الضابط في جيش الاحتلال قرب الخليل؟
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

 اعتقلت قوات الاحتلال فلسطينيين بزعم مسؤوليتهما عن قتل الضابط في جيش الاحتلال باروخ مزراحي قبل حوالي شهرين قرب الخليل.

وذكرت مصادر اسرائيلية ان أحد المعتقلين هو زياد عواد من قرية اذنا قضاء الخليل من نشطاء حماس الذين افرج عنهم بموجب الصفقة للافراج عن الجندي الاسرائيلي غلعاد شاليط عام 2011، أما المعتقل الثاني فهو ابنه.

وزعمت المصادر انه تم ضبط بندقية من نوع كلاشينكوف استخدمها عواد لقتل الضابط.

وفي ذات السياق قالت مصادر سياسية اسرائيلية انه تم ادخال تعديلات على القانونبحيث تفسح المجال امام اعادة اعتقال فلسطينيين افرج عنهم في صفقات سابقة.

ونقلت اذاعة الاحتلال عن مصدر عسكري وصفته بالكبير انه تم اصدار امر بهدم منزل زياد عواد في الخليل.

يشار إلى أن الضابط مزراحي قتل في عملية إطلاق نار استهدفت السيارة التي كان يستقلها مع عائلته اثناء توجهه الى مستوطنة كريات اربع بتاريخ 14 نيسان 2014.

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


أدخل الرمز التالي *

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.