وفد من اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية يزور مركز الدفاع المدني الفلسطيني في مخيم عين الحلوة

عاصمة الشتاتwait... مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 11 مارس 2019 - 10:24 صباحًا
وفد من اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية يزور مركز الدفاع المدني الفلسطيني في مخيم عين الحلوة
مشاريع شقق جهاد أبو سيدو

زار وفد من اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية الذراع العمالي للجبهة الشعبية ضم مسؤولها في منطقة صيدا عبدالكريم الأحمد وعدد من أعضاء قيادتها في المنطقة مركز الدفاع المدني الفلسطيني ” فوج عين الحلوة ” الأحد 10/3/2019 ، و كان في استقبال الوفد قائد فوج عين الحلوة تامر الخطيب و عدد من قادة الفوج . بعد الترحيب بالوفد شرح قائد الفوج ظروف تشكيل الدفاع المدني و حاجة المخيم بكافة أطيافه لهذا النوع من العمل التطوعي . كما تطرق الى المصاعب التي تعترضهم من أجل تأمين المعدات اللازمة للفريق ، و وجه التحية لكل من ساهم في التبرع لشراء سيارة الأطفاء للفوج .و كما شكر الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على دعمها المعنوي و منذ اللحظات الأولى لتشكيل الفوج و عمله في المخيم ، و كان تكريم الفوج من قبل اللجان العمالية دافع لنا على أهمية عملنا و الدعم الذي نلقاه من قبل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين .

بدوره عبدالكريم الأحمد قدم التهنئة للفوج على الانجازات التي حققها خلال السنة الأولى من عمله ، و أن الدفاع المدني في المخيم أرسى العمل التطوعي و أهميته في خدمة المجتمع ، و شرح عمل اللجان العمالية في خدمة العامل الفلسطيني ، و أكد على أهمية الوحدة الوطنية الفلسطينية و ابعاد المخيم عن التشنجات السياسية الداخلية ، و الالتفات الى هموم و أوجاع شعبنا في المخيم و المساعدة على وضع الحلول المناسبة لها بحيث تضمن الاستقرار السياسي و الاجتماعي . و أكد على وقوف اللجان العمالية الى جانب المطالب المحقة لأبناء شعبنا في المخيم .

كما تم التباحث لدراسة الآيات العمل المشترك لتعزيز مفهوم التطوع وحث الشباب للانخراط في الخدمة الاجتماعية واستغلال كافة المرافق الحيوية للخدمة العامة. وفي نهاية اللقاء شكر الفوج زيارة الجبهة والدعم المعنوي المتواصل الذي تقدمه للفريق.

مشاريع شقق جهاد أبو سيدو
رابط مختصر
2019-03-11 2019-03-11
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

أدخل الرمز التالي *

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع عاصمة الشتات - وهي تعبر عن رأي كاتبها حصرياً.

عاصمة الشتات